للبحث الدقيق يمكنك استخدام البحث المتقدم أدناه

يعتمد البحث السريع على الكلمات الموجودة داخل عنوان المادة فقط، أما البحث المتقدم فيكون في كافة الحقول المذكورة أعلاه

نتائج البحث

العلم والسيادة 4 : العلم والجامعات ومؤسسات الأعمال

الكاتب : د. أنطوان زحلان

مستشار دولي في شؤون السياسة العلمية والدراسات المستقبلة وبناء المؤسسات

  • ما تقييمك؟

    • ( 4.5 / 5 )

  • الوقت

    08:55 ص

  • تاريخ النشر

    28 مارس 2011

الكلمات المفتاحية :

  • المجتمع العلمي
  • منظمة المجتمع العلمي العربي
  • العلم والسيادة
  • الأفاق والتوقعات في البلدان العربية
  • العلم والجامعات ومؤسسات الأعمال

شهدت المنطقة العربية خلال العقد الماضي انتشار وتزايد في عدد الجامعات والمؤسسات البحثية العلمية وهو ما يعني حضور جديد ومتجددا للعلم في البلدان العربية وبالمقابل كان لابد ان يكون لهذا الحضور العلمي تأثيره الواضح على بروز مؤسسات الإعمال التي يكون من مهامها ربط العلم بالتنمية وأيضاً نقل التكنولوجيا وفقاً لمعطيات ومستجدات الحضور العلمي في المنطقة.

وفي  هذا الجزء من كتاب الدكتور انطوان زحلان العلم والسيادة: الأفاق والتوقعات في البلدان العربية  يتناول الدكتور زحلان العلم والجامعات ومؤسسات الإعمال في المنطقة العربية باعتبارها ركائز أساسية لكل مراحل التنمية.

فما هي هذه الثلاثية (العلم والجامعات ومؤسسات الإعمال) - خصائصها ومميزاتها - والعلاقة الترابطية بينها؟ وكيف يمكن ان تكون حاضرة في إحداث التنمية والنهوض بواقع الحياة فيها، وكيف يجب ان نقيم أداء هذه المكونات الثلاثة وصياغة آلية التواصل والترابط بينها؟ وماذا عن إشكالية التمويل والسياسة العلمية  في  علاقة هذه المكونات ؟ وماهية عوائق البحث العلمي وحضور العلم في مسيرة التنمية العربية؟

هذه الأسئلة المحورية وغيرها من القضايا والإشكاليات التي كانت ومازالت تشغل المجتمع العلمي العربي في اتجاه تبني مشروعاً حضارياً نهوضي في المنطقة العربية  يتناولها الدكتور زحلان في الجزء الرابع من العلم والسيادة.

  • تجدون الكتاب في ملف PDF أعلى الصفحة

مواضيع ذات علاقة

0 التعليقات

أضف تعليقك